جوردن فاشن : جرش مدينة الأعمدة

الاردن منذ 6 سنوات و 4 شهور 4625
جوردن فاشن : جرش مدينة الأعمدة

Follow me on Twitter Connect with me on Facebook
جرش مدينة الاعمدة

تقع جرش ثانية في قائمة أفضل الأماكن المحببة للزيارة في الأردن، وتدل جرش على وجود حياة بشرية في تلك المنطقة الأثرية تعود إلى أكثر من6500سنة

ولقد عاشت المدينة عصرها الذهبي تحت الحكم الروماني لها، ويعتبر الموقع في يومنا هذا عموما واحدا من أفضل المدن الرومانية المحافظ عليها في العالم. ولقد بقيت المدينة مطمورة في التراب لقرون عديدة قبل أن يتم التنقيب عليها وإعادة إحيائها منذ سبعين سنة خلت، وتكشف جرش عن مثال رائع للتطور المدني عند الرومان في الشرق الأوسط، وهي تتألف من شوارع معبدة ومعمدة، ومعابد عالية على رؤوس التلال ومسارح أنيقة وميادين وقصور، وحمامات، ونوافير وأسوار تفضي إلى أبراج وبوابات. وبالإضافة إلى طابعها الخارجي اليوناني-الروماني، فإن جرش أيضا تحافظ على مزيج من الطابع الشرقي والغربي في آن. إن هندستها المعمارية وديانتها ولغتها تعكس العملية التي تم فيها إندماج وتعايش ثقافتين قويتين وهما العالم الروماني-اليوناني في منطقة حوض المتوسط والتقاليد القديمة للشرق العربي 

إن مهرجان جرش الذي يعقد في تموز من كل عام يحول المدينة الأثرية إلى واحدة من أكثر المدن حيوية وثقافة. ويمتاز المهرجان بالعروض الفولكلورية الراقصة التي تؤديها فرق محلية وعالمية، ورقصات البالية والأمسيات الموسيقية والمسرحيات وعروض الأوبرا وأمسيات غنائية لمغنيين محبوبين علاوة على مبيعات المصنوعات اليدوية التقليدية. وكل هذا يتم في أطلال جرش الأثرية 
المضاءة بطريقة دراماتيكية رائعة. 
 

تأسس أول متحف آثار في جرش سنة 1923م حيث تم استغلال قبو ساحة معبد ارتميس لعرض المكتشفات الأثرية التي وجدت في جرش، بالإضافة إلى اللوحات الفسيفسائية. وفي سنة 1985م تم استصلاح مبنى استراحة جرش القديمة وتطويره لاستخدامه متحفا، أطلق على أول معرض فيه (الأردن عبر العصور)، وقد احتوى على افضل المكتشفات الأثرية في الأردن وخاصة في جرش. وفيما بعد اصبح المتحف يختص بالمكتشفات الأثرية الموجودة في منطقة جرش، وتم تطويره من الخارج والداخل، أضيف اله خزائن عرض جديدة روعي فيها استيعاب القطع الموجودة في مختلف العصور (منذ العصر الحجري الحديث وحتى الفترة المملوكية). وقد تم عرض هذه القطع بتسلسل تاريخي وحسب الأصناف والاستعمالات اليومية.

 

ويحتوي المتحف على عدد كبير من القطع الفخارية والزجاجية والمعادن والعملة والمجوهرات والأحجار الكريمة وبعض التماثيل والمذابح الرخامية والحجرية، بالإضافة إلى لوحات فسيفسائية من مختلف مناطق جرش، زودت بشروحات وافية.

 

وتم استغلال المنطقة المحيطة بالمتحف لعرض النصب التذكارية المنقوشة عليها كتابات باللغتين اليونانية واللاتينية، وتماثيل رخامية وتوابيت حجرية نقشت عليها أشكال نباتية وهندسية. ومن الجدير بالذكر ان مدينة جرش (جراسا) كانت إحدى المدن العشر المعروفة بالديكابولس، وتعتبر من اكبر المدن الرومانية واغناها في العمارة المتنوعة، فهي تحتوي على المعابد الرومانية، والشوارع المعمدة، والمدرجات والجسور والحمامات، والمباني التذكارية مثل: قوس النصر وسبيل الحوريات وميدان سباق الخيل، بالإضافة إلى ثمانية عشر كنيسة معظمها مغطى بالفسيفساء الملون وجميع المدينة محاطة بسور كامل وبوابات مطلة على الجهات الأربعة.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

التعليقات (4)

بإمكانك الدخول بواسطة أسم المستخدم أو بريدك الألكتروني

- أو -


jamil  . منذ 6 سنوات و 3 شهور

Its really Amazing , hope that i Can Visit One day


Egetto  . منذ 6 سنوات و 3 شهور

مدينة جميلة أرجو من الله أن يسمح لى بزيارتها فى وقت ما ، لأتمتع مع أحبائى بمناظرها الخلابة الرائعة ،ونمجد الرب فى خلائقه


tota  . منذ 6 سنوات و 3 شهور

مدينة كثير حلوه لما زرتها حبيتها صرت ازورها سنويا لما آجي ع الاردن


  bavari  . منذ 6 سنوات و 3 شهور

مدينة رائعة بكل المقاييس زرتها مرة ولن أنساها بالمرة